Blogs DHNET.BE
DHNET.BE | Créer un Blog | Avertir le modérateur

سكس حيوانات - Page 3

  • قصص سكس محارم ابنى هيجنى

    قصص سكس محارم ابنى هيجنى
    افلام سكس
    انا ست عاديه بس بيقولو اني جميله جدا بيضه ملفوفه بزاز كبيره طياز طريه اتجوزت وسني 18 سنه وانا لسه في الجامعه اتقدم ليا واحد غني جدا كان اكبر مني بعشر سنين وكانت حياتنا طبيعيه والنيك عادي يعني انام علي ضهري وهو يركب فوقي ويدخل بتاعه في كسي ويفضل يدخله ويخرجه لحد ما ينزل لبنه في كسي وخلفت ولد وبعد سنتين خلفت بنت دلوقتي انا سني 45 سنه وابني 23 سنه وبنتي 21 سنه وطبعا الجنس في حياتي مالوش حب ااقصد مش بطلبه لان جوزي خلاص ضعف وبتاعه بقي مش بيقف وطبعا ابني زي كل الشباب عنده كومبيوتر وكمان بنتي وكل واحد منهم ليه حجرته المستقله وفي يوم كان ابني قاعد علي الكومبيوترسكس والكهرباء قطعت وبنتي في اليوم ده كان عند جدها لمده اسبوع وجوزي مسافر تبع شغله وكمان هيغيب اسبوع او اكتر بعد الكهرباء ما انقطعت قام ابني وقالي انا نازل يا مامي ااقعد مع اصحابي قولتله طيب يا حبيبي بس متتاخرش علشان تذاكر دروك قالي حاضر يا مامي وبعد ما نزل بحوالي عشر دقايق الكهرباء جت ولقيت نفسي قدام الكومبيوتر بتاعه وفتحته وعملت ريتور للصفحات الي كان فاتحها واتفاجئت لما لقيت الصفحه لموقع اسمه نواسنجي قلت لازم اعرف ابني بيشوف ايه وفضلت احاول ادخل باسورد لحد ما كتبت تاريخ ميلاد ابني وهب الصفحه فتحت علي قصص سيكس المحارم وابتديت اقرا القصص وحسيت اني بهيج والهيجان ده كنت نسيته لكن مع قرايه القصص كسي كلني وابتديت اقرا والعب فيه وانا مش متطاهره زنبوري طويل وشفاتير كسي كبيره وانا بلعب في كسي وشويه طلعت بزازي وابتديت افرك فيهم وابل صباعي والعب في الحلمات وابتديت اقرا الردود بتاعة ابني علي القصص وفوجئت ان ابني بيسال ازاي ينيك امه الي هيا انا ويوصف في جمالي وحلاوة بزازي البشه الطريه وهيجانه علي طيزي الطريه الي بتترج وانا ماشيه بصراحه لقيت نفسي بهيج اكتر والعب في كسي اكتر ولقيته بيقول ان نفسه يد زوبره الكبير في خرم طيزي طبعا انا عمري ما اتناكت من طيزي واستغربت لان مامتي قالتلي ان نيك الطيز مش كويس وبيجيب امراض لكن لقيتني ببل صباعي واحاول ادخله في خرم طيزي ولما صباعي دخل في طيزي حسيت بنشوه غريبه ولما طلعت صباعي من خرم طيزي علشان ابله تاني لقيت ريحته جميله وبتهيجني اكتر وانا في الحاله دي نيك  من الهيجان ضرب جرز الباب فقمت برعه وطفيت الكومبيوتر وعدلت هدومي وفتحت الباب لقيت ابني قالي مالك يا مامي منكوشه كده ووشك احمر انتي تعبانه يا حبيبتي قلتله شويه تعالي عوزاك في اودتي علشان سكس  اكلمك في موضوع قالي حاضر بس اغير هدومي ورحت دخلت اودتي وهو غير هدومه بس جاني بالكلوت بس وقالي ايوه يا حبيبتي عوزاني في ايه قلتله ااقعد جنبي وفعلا قعد وانا نايمه علي ضهري طبعا بقميص النوم وتحته سوتيان وكلوت قلتله انا فتحت الكومبيوتر بتاعك ولقيتك عامل مصايب قالي مصايب ايه قلتله انت يا افلام سكس ا ولد بتهيج عليا ده انا مامتك يصح كده كمان تقعد تتغزل في جسمي وتوصفه للناس مش عيب لقيته بكل بجاحه بيقولي نفسي فيكي انتي حلوه اوي يعني اعمل ايه ولقيته بيمد ايده علي بزازي ويقولي البزاز القشطه دي مش حرام تنساب كده وايده التانيه نزلت علي كسي ويقولي والا الك القابب ده مش حرام يبقي عطشان لبن انا بصراحه هيجت اوي وهو عمال يقفش في بزازي ويدعك في كسي ولقيت نفسي بقوله اههههههههه احححححححححححح كفاييييييه سيبننننننني وهو راح واخد ايدي علي زوبره لقيت نفسي بمسك زوبره والعب فيه واخرجه من الكلوت ولقيت زوبر طويل وتخين وابيض راسه حمرا اكبر من زوبر ابوه يجي بمرتين وهو لما لاقيني هايجه اوي ومش ممانعه راح ناطط فوقي وقرب زوبره من بقي وقالي يالا ياحلوه ارضعي وانا كان عمري ما حطيت زوبر جوزي في بقي وابني راح مدخل زوبره في بقي وهو ماسكني من وداني ويشد راسي علي زوبره لقيت نفسي بدون ما ادري برضع زوبره امممممممممم اممممممممممم لزيز حلووووووو امممممم اممممممم وهو نازل بايده يقفش في بزازي وايده التانيه بتهري في كسي وراح مقطعلي الستيان وكمان الكلوت ومره واحده راح داف زوبره الكبير في كسي بعد ما اخد وراكي علي كتافه وزوبره دخل في كسي مره واحده الي كان خلاص غرقان وفضل ينيك فيا يدخل زوبره في كسي ويخرجه ويرضع في بزازي ويبوسني ويشفط لساني وانا هاموت من النشوه اممممممم اههههههههه اححححححح يا حبيبي كفايه مش قادرررررررررره يقولي مبسوطه يا مامي قلتله بلاش كلمة مامي دي قولي يا سوزي لقيته بيقولي مبسوطه يا سوزي ايه رايك في زوبري وانا مش عارفه اتكلم غير اووووووووف احححححححححح حلوووووو اوووووووووب ادفسسسسسسسسه جامد لحد ما جسمي اترعش كنت جيبت علي زوبره وهو بينيكني اكتر من عشر مرات ولقيته هو كمان بيرتعش وقالي هجييييييب يا سوزي هجييييييييب قلتله لاااااااااا لاااااااااا اوع تجيب في كسي راح قايم وقلبني علي بطني وتف في خرم طيزي ومره واحده حشر زوبره في الخرم انا

    سكس ,افلام سكس ,سكس محارم ,سكس امهات,عرب نار,افلام نيك ,سكس حيوانات,سكس اخ واخته

  • ماما ببدلة الرقص في مدرستي

      ماما ببدلة الرقص في مدرستي
    شاهد مواضيع ساخنة
    صور سكس ,افلام سكس,سكس حيوانات,سكس امهات ,سكس اخ واخته,نيك بنت,سكس مترجم
    انا ميرو، عندي 16سنة، طول عمري بخبي عن الدنيا كلها ان مامي رقاصة، لغاية في يوم ماجبت درجات ضعيفة في امتحانات نص السنة وعملولي استدعاء ولي امر، حاولت اطنش عشان مش عايزها تيجي المدرسة، بس ماكانش فيه حل تاني، واضطريت اقولها عشان تيجي تشوف الاستاذ بتاعي، وفعلا جت ماما تاني يوم، وانا اكدت عليها تلبس مقفول عشان محدش من زمايلي ياخد باله انها جامدة ويضايقها، بالذات وهي كانت بيضا ومربربة وصدرها مليان اوي، وفعلا كانت لابسة عباية غامقة، المفروض انها كانت تبقى حشمة، بس غصب عنها عشان طيزها كبيرة كانت مجسمة عليها وماشية تتهز، اول ما دخلت الفصل ووقفت تتكلم مع الاستاذ، بدأ زمايلي يتكلمو بينهم وبين بعض وبيضحكو وحسيت انهم عارفينها، والاستاذ اخد باله وسألهم فيه ايه، فواحد من زمايلي وشوشه وقاله دي حنين الرقاصة، والاستاذ اول ماسمع كده لقيت عينيه بتلمع، وبيبص على ماما وهو بيفصص فيها وهاين عليه يقلعها هدومها، كل ده ومحدش يعرف سكس امهات ,سكس مترجم ,سكس اخ واخته ,افلام سكس انها ماما، لغاية ما الاستاذ نده عليا وقالي تعالى ياميرو، ساعتها اتكسفت اوي، وزمايلي بقو كلهم موطيين عالارض وعينيهم على طياز امي، والاستاذ كمان كان راشق عينيه في صدرها المحشور في العباية، وبعدين قالها لازم تقابلي الناظر، وقام واخدني انا وماما على اوضة الناظر، وانا فرحت ان احنا مشينا قبل ما زمايلي ياكلوها، اول مادخلنا عند الناظر راح وشوشه وفهمت انه بيقوله على ماما، لأني شوفت الناظر بعد كده بياكل امي بعنيه هو كمان، وقالها انا بحب رقصك اوي ياحنين، ده انتي عليكي وسط ملبن، قامت ماما ضاحكة بمياصة جامد اوي قام الاستاذ قفل الباب،وقام قافله بالمفتاح من جوه كمان، قالتله هو الرقص ده اللي تاعبني ومش مخليني اخد بالي من ميرو، انا مابلحقش اقلع بدلة الرقص من كتر الشغل، حتى وانا جاية المدرسة، سايبة حفلة ويادوب لبست العباية فوقيها، هما سمعو كده وعيونهم لمعت، فالاستاذ قالها ده احنا نفسنا نشوفك بترقصي من زمان، قالتلهم بسيطة، هبعتلكو تذاكر لأي حفلة تيجو تتفرجو، فالناظر قالها طالما انتي لابسة بدلة الرقص ماتورينا فقرة صغيرة، فماما قالتله هنا، ازاي يعني لا طبعا ماينفعش، قالها شكلك مش عايزة ميرو ينجح في امتحانات السنة دي، قالتلهم لأ كله الا ميرو، بس خليكو مؤدبين، قعدوا يضحكو، وقام الاستاذ مشغل مزيكا بلدي من عالكمبيوتر، ومامي قامت عشان بدأت تقلع العباية، وكانت لابسة بدلة رقص حمرا اوي، صدرها منطور لبره، وطيزها اللي كانت مزنوقة في العباية اخدت راحتها، وبقت بتتهز من الهوا، والبدلة يادوب لغاية وسطها وباين الكيلوت الاحمر اللي هي لابساه وتحتيها فخادها اللي زي القشطة، وبدأت تهز وسطها وطيزها بتترج منها، وعيون الناظر والاستاذ هتاكلها، وكل اما تعمل حركة بزازها تترعش ودول هيتجننو عليها، وبعدين الناظر قام مفضي المكتب وخلاها تطلع ترقص فوقيه، وهما واقفين تحت عينيهم على كلوتها الاحمر اللي منفوخ وطيزها اللي باينة من تحت زي اللبن الحليب وهي بتهزها. وكل واحد فيهم كان بيفكر هينط عليها ازاي، لغاية ما خلصت قامو هما الاتنين ماسكينها ، ايد على فخدها وايد على طيزها عشان ينزلوها من على الترابيزة، ومامي قالتلي هاتلي ياميرو الفوطة عشان عرقت اوي، ويادوب بلف عالشنطة ولقيتهم قامو فاتحين رجليها على الآخر والاستاذ ماسكها من ضهرها قافش في بزازها والناظر مسك الكيلوت بتاعها قطعه وهو بيلحس في كسها، قولتلهم بتعملو ايه في ماما، قالولي ماتخافش يا ميرو ، ماما دي فرسة واحنا هنركبها عشان خاطرك، كنت خايف على ماما اوي، عشان كانت عمالة تتأووه جامد والناظر بيلحس كسها، وتقوله بالراحة طيب اااااااه، والاستاذ بقى بيعض بسنانه على حلماتها بشراسة كأنه عمره ما داق بزاز في حياته، ونزلو ماما على ركبها وطلعو ازبارهم، وماما اتخضت اوي وفتحت بقها من الخضة بس هما ما استنوش ودخلو ازبارهم في بقها، وبقت مش لاحقة تاخد نفسها من كتر مابينيكوها في بقها الزوبرين، وقامو شايلنها زي الساندوتش بينهم هما الاتنين، بقت في حضن الناظر وبيدخله في كسها، والاستاذ بيدخله في طيزها، وماما تقولهم اااااه بقى انا بتقطع، بالراحة عليا، وهما بيقولولها هتتفشخي ياشرموطة يامتناكة، وقامو ناطرين لبنهم على جسمها غرقوا وشها وبزازها، وانا اديت لماما الفوطة عشان تمسح اللبن ده، وقامت لبست العباية عاللحم بعد ما البدلة اتقطعت خالص وهي بتتناك، وخرجت انا وماما من اوضة الناظر، ولقيت زمايلي كتير كانو واقفين وسامعين من بره، وعينهم على جسم ماما اللي باين في العباية، وكل واحد يقولي يابن المحظوظة، بس اكتر كلمة حسيتها، يابن الشرموطة

  • سكس الجارة الهايجة مع ابن الجيران الخيبة

    سكس الجارة الهايجة مع ابن الجيران الخيبة

    انا خالد عندي 23 سنة
    وانا عندي 19 سنة نقلنا واتأجرنا في منطقة بعيد شوية عن منطقتنا
    اتأجرنا الدور التاني في عمارة متقفلة ومش ساكن فيها غير اول 3 ادوار
    الدور الأرضي كانت أم أمير عرفت بعد شوية ان اسمها رشا من ابنها الصغير اللي لسة خمس سنين
    اول يوم لينا في العمارة ونايم تمام ومافيش حاجة في نفسي وشهوتي لا تتعدي مخيلتي سكس افلام سكس
    صحيت الصبح فتحت شباك أوضتي اللي كان فوق السرير بتاعي
    ساكن جديد أكيد هتأمل المنظر من الشباك
    بس الشباك كان ع المسقط وفي المسقط بتاع الدور الأرضي كانت حبال الغسيل كلها ملابس داخلية
    الألون اللي بتحركك من جوة الكلوت الازرق اللامع الأندر الروز البرا الشمواه قميص النوم الاسود تقريبا عاملة عرض هيجان عسكري علشان عرفت بعد كدة بكام يوم ان جوزها جاي من السفر
    حسيت نفسي تعبت علي منظر اللبس اللي ع الحبل
    مليت عنيا وقعدت افكر في الست اللي تحتنا واتخليها عاملة ازاي جسمها ازاي جميلة طب شفايفها طب هعرف اشوفها طب ازاي وامتي وفين دا كله ماشوفتهاش نيك ,افلام نيك
    واستنيت ابص من شباك المسقط للاسف ماخرجتش
    الغسيل لسة نشراه من شوية باين عليه بينقط
    فتحت موقع سكس وجبت قسم البورن ستارز وبدات اتخيل هي دي مش هي دي وقررت اضرب عشرة عليها في خيالي قبل حتي ماشوفها كفاية منظر كلوتاتها
    ولانها ست غريبة وانا في مكان لسة غريب وعلي منظر لبس غريب حسيت اني جبت كل اللي جوايا لما نزلتهم
    وقفت تاني يوم في البلكونة اشرب سيجارة من غير ماحد يحس ومن البلكونة شوفتها
    ست جاية من بعيد لابسة عباية مقسمة ومجسمة جسمها قادر اعمل سلو موشن اراقب بيها حركات صدرها اللي طالع مع مشيتها ونازل
    كانت ميلفاية معدية التلاتين كرفاية وسطها جامد
    بصت لفوق اول مرة حد يطلع في بلكونة الدور التاني وبتفتح بوابة العمارة
    جري نزلت ع السلم قبل ماتفتح البوابة كاني نازل اشتري حاجة فتحت البوابة لقتني في وشها
    قالت انتوا توأم ضحت هههه لا بس ماما بتطلب مني طلب بقالها ساعة وزعقت فرايح اجيبه بسرعة
    قالتلي اهلا بيكوا في العمارة انك جارتكوا ام امير قول لماما هعدي ازورها النهاردة بالليل احنا جيران ولازم نتعرف علي بعض
    قولتلها اكيد ومشيت جبت بيبسي وطلعت تاني
    فتحت الشباك لسة الهدوم مكانها تقريبا راجعة من الشغل تعبانة ولما تصحي هتلمهم
    كانت عندي سنارة جبتها ونزلتها من شباك المسقط لحد ماشبكت في كلوت احمر شديتها وقعدت اشمه واهيج عليه وضربت عليها احلي تاني عشرة في حياتي افلام سكس
    احااا بقا الست دي هيجتني أووي فضلت أسبوع كامل أضرب عشرة علي لبسها اللي عرفت اسرق منه اكتر من حتة
    لو حد جه يروق أوضتي ولقا الهدوم دي عندي هتبقي حوار
    قررت اتخلص منهم في الزبالة
    بس قولت فيها ايه لما ارمي واحد منهم تاني في المسقط بعد ماجبهم عليه وفعلا عملت كدة ورميت الباقي في الزبالة بنفسي
    عرفت ان جوزها جه من السفر بس تقريبا كان في حاجة مش طبيعية علي واحدة ست جوزها لسة راجع من السفر
    بتصحي بدري بتغسل وتنشر وتروق وكل شوية خناق مع جوزها وصوت عالي احنا في الصيف وماخرجوش يصيفوا ف اي مكان
    اللي جوزها راجع من السفر وبينهم علاقة كويسة مش كدة
    بعترف ان فضولي في يوم هيوديني في داهية وقد كان
    جوزها سافر تاني بعد اقل من شهر افلام سكس
    يوم كنت واقف بشرب سيجارة في البلكونة متخفي
    أخوها جابها كانت عند امها وكان الوقت متأخر وقفت قدام البوابة لما اخوها لف بالعرابية ومشي ودعته وبتمسك شنطتها تطلع المفتاح لقت انها نسيت الشنطة بالمفتاح بالموبيل في عربية اخوها
    ديما مخبية نسخة من باب الشقة في المدخل في مكان صعب حد يلاقي احتياطي لظروف زي دي بس ازاي تفتح البوابة ؟
    اتصدمت مش عارفة تعمل ايه الجرس حتي بايظ في العمارة ماينفعش ترن علي حد الجرس
    رجعت شوية عايزة تنادي في العمارة اي حد وقبل ماتنادي شافتني قالتلي ممكن تفتحلي البوابة بعد اذنك قولتلها عنيا ثواني
    ورميت بوكسر ليا من شباك اوضتي نزل في مسقطها