Blogs DHNET.BE
DHNET.BE | Créer un Blog | Avertir le modérateur

  • حضن زوجة أبي الدافئ

    حضن زوجة أبي الدافئ



    نيك محارم , سكس حيوانات , سكس محجبات , تحميل افلام سكس , سكس امهات , سكس محارم , افلام نيك , صور سكس

    ما يميزها عن باقي النساء هو شكل جسمها. ربما لا يحب الجميع هذا النوع من الاجسام و لكني اعشقه. هي قصيرة تقريباً و ممتلئة الجسم خصوصا في منطقة الخصر و لكن ليس لدرجة السمنة المفرطة فجسمها "كمثرى" و افخاذ ها عريضة و مؤخرتها كبيرة و جذابة ..و للكس من الامام خصوصا عندما تغلق افخاذها تبدو امرأة صغيرة و عندما يحتضنها الشخص من الخلف تبدو كالطفلة بين فخذيه و يمكنه التحكم بها بسهولة.. صدرها مع الاثداء الممتلئة و المتدلية الناعمة يمكن مداعبتها و مصها بسهولة..

    ولكن هذا ليس الشي الوحيد الذي احبه فيها، فأحب أيضا بياضها الناصع!!! انا شخص اسمر مثل جدي و لكنها و ابي لديهم بشرة بيضاااء جدا و هذا الشي اعشقه فيها. ربما لأني اسمر او لأنها ببساطة ناعمة كالقشطة ..إضافة لبياضها كنت أعشق شفاها الرفيعة، ربما كانت رفيعة بشكل زائد و لكن لطالما تمنيت في ذلك الوقت أن أتذوقها و أستمتع بلسانها الذي اعتبره أطيب من العسل....

    قصتي معها بدأت عندما كان عمري 17 سنه تقريبا و لكن قصتي مع الجنس و بدايتي لممارسة العادة السرية و مشاهدة الافلام الاباحية كانت منذ أن كان عندي 14 تقريباً او اصغر! كل يوم أو يومين كنت اشاهد مقاطع ممارسة الجنس مع النساء البيض واستمني. و لكن في ذلك الوقت لم يخطر في بالي ابدا ان اشتهيها . في وقتها لم اكن اعرف اساسا ان هناك اشخاص يمارسون الجنس مع محارمهم ولم اشاهد مقاطع ولا حتى بالصدفة . لم اكن اعرف ماذا يعني جنس محارم.

    بدأ كل شي في عمر 16 او 17 عندما رأيت على احد المواقع الاباحية كلمة "ام و ابنها" mother and son و هنا بدأت خواطر التفكير بزوجة أبي و خصوصاً عندما ارى نساء يشبهونها. مع اني كنت شخص متدين تقريباً و لكني كنت استسلم امام شهوتي دائما و اطلق العنان لخيالي لأني لم املك صديقات بنات و كانت هي كل شي بالنسبة لي

    لم تتوقع ابدا انه يمكنني التفكير بها من ناحية جنسية..
    اذكر في بعض المرات عندما افتح باب الغرفة و اراها تغير ملابسها ثم اخرج بسرعة تضحك و تقول لي "انا من محارمك عادي ما تخجلش" و كنت اتظاهر انه لا مشكلة.
    هي شخص غير سيء او فاحش ابدا و لكن لديها عادة كانت بداية المشكلة و هي الشي الذي لم استطع مقاومته و هي انه في الصيف كانت لا ترتدي ملابس داخليه. فقط روب ( روب كلمة في لهجتنا المحلية و تعني قميص نوم). كانت تكره الجو الحار كثيرا و تتذمر منه و انا متأكد لو أنني لم اكن موجودا في البيت لكانت مشت عارية و لكن بسببي يجب ان ترتديه مع انها تعتقد اني لا انظر اليها ابدا.

    كل شي كان يبدأ في الليل عندما تكون نائمة. كنت أفرح كثيرا عندما يكون روبها مرتفع و افخاذها الناعمة ظاهرة. تقريبا في كل مرة كنت اراها هكذا كنت اصورها كي امارس العادة السرية و انا انظر للصور واتخيل انني اجامعها بحرارة. كنت اندم دائما ولكن شهوتي لها تتجدد بمجرد تفكيري بها عارية و أن أتخيلها في حضني و على سريري.

    في احدى الليالي كانت نائمة على ظهرها و قدميها من الامام مرفوعتان وهنا كانت لحظة السعادة بالنسبة لي.
    لم اكن حينها قد رأيت امرأة عارية في حياتي امامي (فقط في الافلام) وكنت متلهف لرؤية كسها.

    كنت متشوقا بشكل خاص لمعرفة كيف يبدو مهبلها و من اي نوع هو. كنت اتمنى انه من النوع الذي احبه في الافلام و هو النوع الذي شفراته كبيرة و ياتي طويل على شكل بيضوي قوسين () وهذا ما كان فعلاً. و لكن ليس في تلك الليلة لأنها تحركت وأغلقت قدميها ، هذا كان في ليلة أخرى حيث قمت بلمسه بيدي وصورته وشبعت من رؤيته وهي نائمة.
    الشيء الوحيد الذي أثار استغرابي في الصورة انه كان مبلل! هل يا ترى كانت تشعر اني اصورها و ترى ضوء الكاميرا ورغم شهوتها تتظاهر بإكمال نومها؟ توقعت ذلك و لكن فكرت قليلاً ثم قلت لنفسي مستحيل.
    من أكثر الأشياء التي كانت تجعلني أشتهيها هي بطنها البارزة أيضاً (كانت حامل في الشهر ال6 أو ال7 بأختي الثانية). ربما كنت أشتهيها هكذا أكثر لأنني أتخيل لو أني مارست الجنس معها و قذفت داخلها لن يحدث شيء.


    اليوم كتبت عن ماذا سأتكلم في الأجزاء الستة. في الجزء رقم 4 سأقوم بوصف كسها بشكل مفصل، لونه و تفاصيله و نعومته.
    اه لو أنها الدافئة معي الآن على السرير مرة أخرى.. كنت سأعيش السعادة مرة أخرى ! كم أعشق تلك المرأة اللذيذة كما كنت أسميها دائماًً!

    اكتبوا في التعليقات إذا كنتم تريدون الجزء الثاني قريبا و أخبروني إن كنت استطعت وصفها جيدا
    في الجزء الثاني سأكتب كيف كنت أراقبها عندما كانت تستحم و عندما كانت ترضع أختي الصغيرة.

    شكرا لكم وإلى اللقاء......

  • صور نيك

    انا وبلبلة ونيك للصبح

    سكس اخ واخته ,صور سكس , صور نيك , عرب نار , افلام نيك , سكس محجبات
    سكس امهات ,تحميل افلام سكس
    انت اول اول تلفت طنط بلبلة صديقة والدتى نفسى اليها وشهوتى ناحيتها حينما شاهدتها عند نفى المنزل يوم عمل كحك فرح اختى وكانت عائد من الدرس وكانت فلقة قمر وترتدى قميص خفيف نصف كم يظهر ذراعيها التى كانت مثل القشطة وقد جلست على الارض وانحسر القميص الازرق عن نصف افخاذها فلم يكن احد غريب فى المنزل سوى البنات وكان شعرها مفكوك وضحكتها تزلزل الامكان وحينما شاهدتها على هذا الوضع عملت نفسى مش واخد بالى خاصة وانها قد اعتدلت فى جلستها وطلبت عباءة تغطى بها جسمها وقالت والدتى بضحك ((دة عيل صغير هاتتكسفى منة ))وكان ردها اكثر شرمطة وبضحكات مرتفعة بعدم دخلت الى غرفتى وقد سمعتة باذنى((مين دة الى صغير لية يعنى لو ركب على واحدة حالا مايقدرش يحبلها)) وانطلقت ا
    وجت الفرصة واحنا فى البحر وبلعب كورة وكنت بغطس وشوفت كلوت طنط بلبلة الشورت وكان ابيض ،وبعدين كلل الاسرة طلعوا من البحر الا ان وهى واخذنا نلعب كورة وزبرى كان على اخرة وواقف زى الصاروخ ومش عايز ينام ابدا لاول مرة فى حياتى ومش قادر انسى كلمتها فى اذنى((لو ركب على واحدة مش يحبلها فى ساعتها)) فخلت البوكسر بتاعى ووضعتة بدون ماتاخذ بالها بين صخور السقالة لانى كنت ناوى انيكها لانها فرصة ومش هاتتعوض مرة تانية واول ما اخذت الكرة بيدها هجمت عليها لاخذها منها وكانت صخور السقالة فى ظهرها وحضنتها لاول مرة فى حياتى ولمس زبرى كسها من برة وهى فزعت وحاولت تدفعنى بعيد عنها بس كتفت يديها بيد خلف ظهرها واخذت بوسة منها مصيت فيها لسانها علشان ماتصوتش وزبرى كان بيرزع فى كسها من برة لحد مانزل لبنى 4 مرات وبقى اللبن عايم على وش المياة وعضيتها فى رقبتها ولما حسيت انها ساحت شوية سيبت يديها ومسكتها من كسها من على البلطلون بتاعها ودخلت ايدى جواة ومسكتة من شعرة وهى بتقاوم بالعافية وقلت لها نفسى افتحة بزبرى دة بقى لسة سنان من قلة النيك ومسكتها وفلفصت من بس مسكتها من بزها واخرجتة من البلوزة وعضيتة بقوة من الحلمة وفضلت حلمتة فى فمى 5 دقائق مص وعض لحد ما اغمى على تقريبا وتركتها لتخرج مسرعة من البحر بعدما ضبطت ملابسها ودخلت بزها بس العضة فى رقبتها كانت باينة تمام ووشها كان احمر بالون الدم.
    بعد 3 اشهر من الواقعة دى حدث المراد ونكتها نيك العمر وعلى سرير غرفة نومى واحنا عريانيين ملط ولحست كل حتة فيها ،فافى فرح بنت عمى وكان مقام امام منزلنا فى البلد فوجئت بها تدخل المنزل لتهنئة العروسة وكانت لبسة عباية خليجى سمراء ورابطة شعرها نصف وسايباة نازل لحد ظهرها وكانت قمر فى ليلة 14 وكمان كانت جاية من عند الكوافير لان وشها كان بيلمع زى الحلاوة وكنت متاكد انها شايلة شعر كسها كمان ،.كنت اراقبها من بعيد وهى داخلة وجسمى كلة ولع نار خاصة وكنت شارب اكثر من 5 زجاجات بيرة وكنت بتحسر عليها وعلى حلاوتها وازاى مش قادر انيكها على السرير واحنا عريانيين ملط وادخلة فى كسها وانزل لبنى فية و م واعض وارضع فى سوتها ورقابتها،و بعد نصف ساعة ولان الحظ معى فوجئت بها تخرج من منزل العروس مع ابنت اخى الصغيرة 6 سنوات الى منزل عمى الثانى والى كان مفيش فية حد خالص لانهم كلهم فى الفرح واستغربت جدا اية موديها بيت مغلق وذهبت من بعيد الى البيت بعد ماطلعوا وفوجئي ببنت عمى الصغيرة فقلت لها فية اية قالت طنط طالعة تضبط ملابسها علشان بنطلون العباية الاستك بتاعة انقطع ولم اصدق ما سمعت وهاجت ***** فى جسمى وقررت ان انيكها اى كانت النتائج واعطيت بنت عمى 10 جنيهات لتشترى شيكولاتة لها واننى سوف انتظر هنا حتى تنزل طنط فيفى فقالت لى خلى بالك لحد يدخل عليها وهى عريانة وكنت فى سرى اقول لها انا بس الى هادخل عليها الليلة واغلقت البوابة بالقفل وصعدت للشقة وسمعت حركتها فى غرفة النوم بتاع عمى واغلقت باب الشقة خلفى بهدوء فاعتقدت انها ابنة عمى ونادت عليها فلك ارد وفجاءة دخلت عليها الغرفة ولم اصدق عينى كانت بالباس والسنتيانة فقط لاغير .
    كانت فقط باللباس والسوتيان ولاول مرة اشوف بطنها ووراكها ومكنتش
    سكس اخ واخته ,صور سكس , صور نيك , عرب نار , افلام نيك , سكس محجبات
    سكس امهات ,تحميل افلام سكس
    مطلع بزها الشمال ونازل فية رضاعة وعض وهى بتبكى مكنتش مصدق انى راكب عليها وبنيك فيها لحم ابيض زى الملبن وشيلانى على بطنها وبزازها فى فمى او بدعك فيها بيدى وزبرى على باب كسها لايمنعة سوى لباسسها الشورت وكلما امد ايدى علشان اقطعها تحاول ان تقوم من تحتى وانا اواصل تكتيفها والعض فى رقبتها وهى تبكى كفاية بقى معندتش قادرة خلاص وعرفت انها ساحت ووادخلت يدى لكسها لاكتشف المفاجئة انها شايلة شعرتها تماما والسوائل تنزل منة كشلال وهجت اكثر وقلت لها شايلة شعرتك لية؟؟؟كنت عارفة انك هاتتناكى النهاردة ولا اية وكانت طيازها تهتزر بشدة وانا راكب عليها والمسها كل حين واقولها حرام الطياز دى تقعد كدة من زبر يبردها .
    سكس اخ واخته ,صور سكس , صور نيك , عرب نار , افلام نيك , سكس محجبات
    سكس امهات ,تحميل افلام سكس

  • سكس امهات

    3 ايام مع حماتى


    عرب نار
    سكس امهات ,سكس حيوانات ,سكس محارم,افلام سكس ,سكس لبنانى ,سكس سحاق



    اسمي ( امير ) متزوج و امي ارملة و حماتي مطلقة و اختي متزوجة حاليا بس مش عايشة معنا في العمارة
    و زي كتير من الناس حماتي و امي ساكنتين معانا في نفس العمارة .... امي في الشقة اللي قصادي و حماتي في الشقة اللي فوق بس هما الاتنين عايشن لوحدهم و معي مفتاح شقة كل منهما للإطمئنان عليهما في أي وقت.

    الساعة 3 الفجر ....
    دخلت شقة حماتي اللي المفروض الاقيها تعبانة زي ما مراتي قالت .... دورت عليها في الصالة ملقتهاش و لسة كنت هنادي عليها لحد ماسمعت صوت صريخ جاي من اوضة نومها ....... جريت على اوضة النوم ومن غير مخبط فتحت الباب .

    حماتي كانت نايمة في السرير و قالعة مش لابسة حاجة خالص و ماسكة زب صناعي عمالة تدخله جوا كسها و تصرخ من شدة الهيجان .....

    اول ماشفتني سابت الزب الصناعى و بصتلي و ضحكت و قالتلي : مانت لما اتاخرت قلت اصبر نفسي لحد ما تيجي .... عرفت بقى ان مراتي متقفة مع امها عشان انيكها بس انا رفضت وقفلت الباب و كنت همشي و لسة هفتح الباب وهخرج لقيت حماتي بتقفل الباب وبتزقني بعيد عن الباب جامد ...... و دي كانت اول مرة اشوف حماتي عارية تماما بهذا القرب ...... صدر ضخم جدا ..... كرش اسفله خفيف ...... شعر فوق كسها .... فخاد كبيييرة جدا
    فجأة حماتي جت عليا بعنف و بسرعة تبوس فيا و تلحس شفايفي جامد لسانها تدخله يلامس لساني .... تنزل على رقبتي تمص فيها بلسانها الرطب وتمص كل وشي ..... استسلمت ليها وسيبتها تعمل هي كل حاجة .... بتبوس جامد في شفايفي نزلت ايديها تمسك زبي جامد من فوق البنطلون وتحرك ايديها على زبي بقوة ..... لقيت نفسي بقلع التيشرت اللي كنت لابسة وهي تنزل عى حلماتي تمص فيهم ...نزلت ايدي على كسها لقيته مبلول جدا وسخن حركت ايدي جامد وانا بلعب في كسها وهي تصرخ من الشهوة ..... فتحت الحزام وقلعتني البنطلون والبوكسر ولما شافت زبي لقيتها مبسوطة وقالتلي : عايزك تعتبرني انا الشرموطة بتاعتك ..... عايزة لبن زبك الضخم ده يدفي كل جسمي حبيبي .

    فجأة قربت حماتي من وشي وبتقرب صدرها من وشي ولقيتها نايمة عليا .... وشي كله قدام صدرها وكل جسمها نايم عليا وقالتي يلا ارضع حبيبي ... تمتع ... اعرف انك بتحب صدري و انا بقيت ارتعش حين رايت ذلك الصدر الكبير الابيض الجميل و الحلمة البنية كبيرة التي كانت بيني وبينها مسافة قليلة جدا و بقيت انظر و قلبي ينبض بحرارة كبيرة ارضع من صدر حماتي و الحس بجنون .


    قلبتها جامد لاجعلها نائمة على ظهرها وقالتلي : انا الشرموطة بتاعتك اعمل فيا االي انت عايزه ..... اعمل في كسي وطيزي اللي انت عايزه ..... جسمي كله ملك ليك حبيبي ... اي شيء تريده من جسمي حبيبي ..... افعل مايحلو لك .... وتشير الى كسها وتقول...... عايزاك تفرتك الكس ده حبيبي اعمل فيه كل ما تريده ... اعتبره مغارتك حبيبي ..... وتشير الى بزازها وتمسكهم وتقول : عايزاك تفرتك بزازي حبيبي ...... عايزة اشوف بزازي كلها ترضعها حبيبي ...... عايزاهم لونهم احمر من كتر التفعيص والمص ..... وتشير الى خرم طيزها وتقول : عايزاك توسع الخرم ده حبيبي .... عايزه يوسع لحد متحط ايدك كلها فيه حبيبي ... كلامها اثارني جدااا جدااااا .



    صور سكس